Print this page

اللجنة الدولية للصليب الأحمر تعرب عن خيبة أملها لعدم تمكنها من البدء بعمليات الإخلاء الطبي في حلب

أعربت اللجنة الدولية للصليب الاحمر عن خيبة أملها لعدم تمكنها من البدء بعمليات الاخلاء الطبي في حلب مؤكدة أنها كانت مستعدة للبدء بتلك العملياتومنعت التنظيمات الإرهابية المسلحة أهالي أحياء حلب الشرقية من الخروج عبر المعابر الانسانية التي تم تحديدها من قبل الجيش العربي السوري بالتنسيق مع الجانب الروسي لاستخدامهم دروعا بشرية والمتاجرة بالوضع الانساني في مدينة حلب من قبل الدول الداعمة والممولة للإرهابيينوقالت اللجنةمنذ يوم الخميس الماضي كانت اللجنة الدولية للصليب الاحمر والهلال الاحمر العربي السوري على استعداد للبدء في اخلاء حلب من الجرحى والمرضى لانهم بأمس الحاجة للرعاية الطبية ولسوء الحظ لم نتمكن من المضي قدما في عملية الاخلاء.‏ وأضافت اللجنة : اننا نشعر بخيبة أمل للغاية من هذه النتيجة خصوصا بالنسبة لاولئك الذين هم بأمس الحاجة إلى الرعاية الطبية الضرورية لحياتهم لانهم لن يتمكنوا من الانتظار أكثر من ذلك وانه من حق المدنيين الاستفادة من الرعاية الطبية واستهدفت التنظيمات الإرهابية المعابر الانسانية بعدد من القذائف الصاروخية بغية منع الاهالي من الخروج من أحياء حلب الشرقية حيث تنتشر هناك مجموعات إرهابية تحتجز مئات العائلات وتمنعهم من المغادرة ، من

قافلة انسانية للحولة

اكد الصليب الاحمر الدولي في بيان له ان قافلة انسانية مشتركة مع الهلال الاحمر العربي السوري والامم المتحدة دخلت الى بلدة الحولة افي محافظة حمص للمرة الثانية هذا الاسبوع وتحتوي 40 شاحنة فيها سلل غذائية ومواد طبية ومعدات لاصلاح شبكات المياه .

قراءة 291 times