Print this page

الوفد البرلماني الأوروبي الروسي يزور أحد مراكز الإقامة المؤقتة بمدينة دمشق

اطلع وفد مشترك يضم نوابا من البرلمان الأوروبي ومجلس الاتحاد للجمعية الفدرالية لروسيا الاتحادية على واقع الحياة والوضع في أحد مراكز الاقامة المؤقتة بمدينة دمشقوأوضح عضو المكتب التنفيذي في محافظة دمشق لقطاع الصحة والشؤون الاجتماعية الدكتور عمار كلعو للوفد ان مركز عبد الله بن الزبير بدمر أحد مراكز الاقامة المؤقتة التي أقامتها الحكومة السورية والبالغ عددها 23 مركزا بدمشق عملت الحكومة على تجهيزها وتأهيلها وتأمينها لتكون مؤهلة لسكن الاسر المهجرة بفعل الإرهاب مؤكداً أهمية نقل الحقيقة والصورة الواقعية إلى الخارج، من جانبه قدم المسؤول عن مراكز الاقامة المؤقتة في دمشق اسماعيل خلوف شرحا حول المركز والخدمات التي يقدمها لـ 49 عائلة و193 شخصاً تحت اشراف المحافظة لافتا إلى تأمين الخدمات الغذائية والطبية والدعم النفسي والعمل في مجال التنمية عبر تقديم دورات مهنية وتمويل صغير يمكنهم من الانطلاق في مشروع عمل مشيراً إلى التنسيق الكامل مع وزارة التربية لمعالجة حالات التسرب المدرسي وعودتهم للمدارسوفي تصريح عقب الجولة بين رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد الروسي كونستانتينكوساتشوف أن زيارة سورية مع وفد برلماني أوروبي مشترك تشكل دعوة للاوروبيين لتفقد الحقائق معرباً عن أمله بأن ينقل البرلمانيون الأوروبيون الحقائق التي عرفوها في سورية وأخذها بعين الاعتبار عند عودتهم لبروكسل لمناقشة الوضع في سورية لافتا إلى أنهم يمثلون اكبر ثلاثة فرق حزبية وسياسية داخل البرلمان الأوروبي.‏

قراءة 129 times